الخميس، 28 أغسطس، 2014

وحدك

كلما اتسعت الرؤيا 
النظر من خلال ثقب ابرة ليس شرطا لضيق الرؤيا ، اثناء ارتداء زي الدخول للعمليات تتردد كلمات امتنان الخوف من البنج  ابتسم و انا اشيح بوجهي عن المرض الغرفة الخاوية اصعد علي السرير المتحرك و تسئلني ممرضة بيدها الملف : انت لوحدك ؟
اومئ برأسي قبولا
هناك و اللمبات المتجاورة تلقي اشعتها في بؤرة عيني و الكمامة تضايق انفي و قبل الظلام 
انظر من ثقب ابرة 
انت وحدك

الصورة : https://www.facebook.com/ckoi.tan

الأربعاء، 27 أغسطس، 2014

كل يوم اكتب حلم

حلم - 1 -
في بيتنا القديم حيث تطل الشرفة علي السماء و اسطح البيوت المجاورة كنت اراقب خيوط الشمس و هي ترسم الوانها علي السماء المظللة ، و كان هناك عصفور يقف علي نجمة خافته و قفز الي شعاع شمسي و امتطاه في رحلته و عندما غاب في نهاية السماء جاء من ناحيته امواج المياه و تمسكت بحافة الشرفة و انتظرت ان اطفو ، مر الموج و رأيت من خلاله قناديل البحر و تسائلت هل لو مددت يدي لها ستقترب ، ولجت للداخل و اقفلت النافذة المشرعة و انا انظر من بين فتحات الشيش و رايت العصفور ياكل من بطن القنديل و النجم يلمع في عينه و شعاع الشمس تائه في وسط النور

ـــــــــــــــــــ
حلم 2
اندمج في شاشة السينما ،اتجول في فيلم سيداتي انساتي ، شقة دير الملاك خلف بابها الطويل مرآة مغبشة ، اراني في المرأة اشرف عبد الباقي ، اشير بيدي فيختفي ويظهر محمود عبد العزيز ثم يوسف داود ثم احدهم لا اذكر اسمه ، اشير و المرآة فارغة اطقطق اصابعي بلا فائدة ، تاتي صفاء السبع و تجيب عن عدم ظهور انعكاسي في المرآة : إنت مش في الفيلم اصلا .

وزة

حلم يقظة - 
في فترة ما كنت اربط بين مواصفات الناس و تشابهها مع الحيوانات 
فمثلا عندما ابتسمت فتاة جميلة في وجهي و رأيت اسنانها الامامية طويلة تحول وجهها فجأة الي احد الارانب في فيلم كرتون 
و دون ان اشعر عندما ارى احداهن تمشي مثل البطة تتحول مباشرة الي بطة
فالرجل الذئب و المرأة الظرافة و صديقي الفيل او القرد 
كنت احاول اخفاء كيف ارى الناس و لكن اللمعة المفاجأة في عيني عند تحولهم كانت تدفعهم للسؤال : مالك ... فيه ايه ؟
مع مرور الوقت في التعامل معهم اجد نفسي الفظ بروجرز او بني بني
او نيمو او توم ، جيري ، غضب احدهم عندما دعيته بدونالد داك و اعتمد الا يحادثني فترة ، و من وقتها و انا كلما قفزت صورة احدي الكائنات عندما اتحدث لاحد احاول ان ازيحها ، و عندما ينظر الي احد و يبتسم فجأة بلا مبرر اسئل نفسي كيف رأني ؟ و انظر الي اقرب مرآة و اخمن .
الي ان قابلتها
كانت تحاول ان تكون ظرافة تميل بعنقها و تشرئب لاعلي و تدور حول نفسها و لكني لم اكن ارها كما تدعي
كنت ارها اوزة بيضاء لا تجيد العوم فتدعي انها ظرافة
فصارحتها و اتهمتني بالجنون .
https://www.facebook.com/photo.php?fbid=372295809563513&set=a.137435246382905.24611.100003492927132&type=1&theater